الأربعاء, تموز/يوليو 26, 2017
   
حجم الخط

تناسي الذات من سمات العظماء

 

 

 

بقلم فضيلة القاضي / أحمد عبد الله عقبات – وزير العدل

النفس أمارة بالسوء ولا يوجد للإنسان عدو اخطر من نفسه لأنها تحب الفخر ، وهو مذموم ولأنها تحب الظهور والرياء وهو الشرك الاصغر ولأنها تحب وتفرح بما قدمت من أجل أن يقال إنها تعمل الخير وهذا لا ينبغي والداهية الدهياء انها تريد أن تمدح بما لم تفعل وربما اخذت جهد الآخرين ونسبته إليها وهذه كارثة لأنه كذب وزور وبهتان قال تعالى : (لا تحسبن الذين يفرحون بما أتوا ويحبون ان يحمدوا بما لم يفعلوا فلا تحسبنهم بمفازة من العذاب ولهم عذاب أليم ) وهذا لاشك من طباع النفوس الخبيثة فعلينا جميعا جهادها حتى لا تودي بنا في داهية فقد جاء في الأثر: يأتي اناس يوم القيامة ولهم اعمال كالجبال فيقال : خذوه إلى النار، فيقال : لماذا ؟ فيقال : إنما عمل ذلك ليقال ، فقد قيل ، فنعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا ونسأل الله الثبات والتوفيق للجميع .

 


الصحيفة القضائية

 

كتابات


  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

نصوص قانونية توعوية


  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

 

 

معرض الفيديو

المتواجدون الآن

يوجد 290 زائر حالياً