الخميس, أيلول/سبتمبر 21, 2017
   
حجم الخط

لقاء تحضيري للسلطة القضائية يناقش مشاركة القضاء في لقاء حكماء وعقلاء اليمن

عقد بالمعهد العالي للقضاء بصنعاء مساء أمس لقاء تحضيري برئاسة رئيس مجلس القضاء الأعلى الدكتور عبد الملك الاغبري، حول مشاركة السلطة القضائية في لقاء حكماء وعقلاء اليمن المزمع انعقاده في العاشر من رمضان بالعاصمة صنعاء.

وفي اللقاء الذي حضره وزير العدل القاضي احمد عقبات وأمين عام مجلس القضاء القاضي محمد الشرعي، وعدد من أعضاء مجلس القضاء وكوكبة من رؤساء الاستئناف والمحاكم والنيابات وعدد من القضاة ومنتسبي السلطة القضائية، رحب رئيس المجلس بالحاضرين .

وأكد الدكتور الأغبري على أهمية اللقاء العام لحكماء وعقلاء اليمن ، في تعزيز وحدة الصف وان تكون الأولوية المطلقة في كافة المهام والأعمال هو التصدي للعدوان.

وأشار إلى ضرورة وضع الرؤى والخطوات العملية التي تعزز من الصمود والثبات وترفع من مستوى الأداء في مواجهة العدوان .

فيما أشار وزير العدل وأمين عام مجلس القضاء إلى أهمية لقاء العاشر من رمضان لكي يشترك الجميع في قرار الدفاع عن انفسهم ووطنهم ومقدراتهم وأعراضهم، والتأكيد على وحدة الصف ونبذ الفرقة وكل ما يؤدي إلى الاختلاف والفشل في مواجهة العدوان .

ولفتا إلى أن تحالف العدوان وعملائه ومرتزقته لن يتوقفوا عن استباحة الوطن ما لم تتضافر الجهود وتتوحد الصفوف وان يستشعر الجميع مسؤولياتهم في هذه المرحلة وان تكون هناك كلمة واحدة لعقلاء وحكماء اليمن في الدفاع عن الوطن .

كما جرى خلال اللقاء مناقشة المحاور المتعلقة باجتماع العاشر من رمضان لحكماء وعقلاء اليمن والتي صبت على التأكيد على تعزيز الإخاء ووحدة الصف ورفض النيل من الجبهة الداخلية والتأكيد على الأولوية المطلقة في التصدي للعدوان وبيان أهدافه وخطورته على المستويين الداخلي والخارجي.

وأكد بيان صادر عن اللقاء على أهمية تعزيز الإخاء ووحدة الصف ورفض النيل من الجبهة الداخلية والتأكيد على الأولوية المطلقة في التصدي للعدوان، وإرساء مبدأ سيادة الدستور والقانون، وتفعيل دور المؤسسات للقيام بالدور المناط بها.

وشددت توصيات اللقاء على التأكيد على تعزيز مبدأ استقلال السلطة القضائية من اجل قيامها بدورها بحيادية خدمة للعدالة وتفعيل دور التفتيش القضائي للقيام بدوره المناط به باستقلالية تامة، ومنع أي تدخل في شؤون السلطة القضائية تحت أي مبرر .

كما اكد البيان على ضرورة محاربة الفساد والمفسدين وعدم التساهل في ذلك تحت أي مبرر والحفاظ على المال العام وتفعيل دور المؤسسات الرقابية والتأكيد على الثوابت الوطنية والحفاظ عليها .

ودعا إلى الابتعاد عن المهاترات الإعلامية التي تخدم العدوان وتؤدي إلى النيل من وحدة الجبهة الداخلية، ومخاطبة العالم الخارجي من خلال الهيئات والمنظمات الدولية في عدم إخضاع مرتبات موظفي الدولة لأي تجاذبات.

وطالب البيان بحشد كل الطاقات والإمكانات ورفد الجبهات والتحرك الجاد والمسؤول وبذل الغالي والنفيس في سبيل ذلك، وتشكيل لجنة لمتابعة تنفيذ مخرجات العاشر من رمضان .

وفي ختام الاجتماع تم تزكية عدد من القضاة للمشاركة في لقاء العاشر من رمضان.


الصحيفة القضائية

 

كتابات


  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

نصوص قانونية توعوية


  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

 

 

معرض الفيديو

المتواجدون الآن

يوجد 156 زائر حالياً